إسرائيل شكرًا لشباب مصر والسعودية.. لتمويلنا عبر (مواقعنا الإباحية)

بعيدًا عن المعارك السياسية التي دائمًا ما تشهد تراجعًا عربيًا، وبعيدًا عن الساحات العلمية والأدبية، حتى الرياضية، وقريبًا من المواقع الإباحية تأتي المنافسة العربية بكل ما أوتيت من قوة لتنال شرف النصر وتعوض ما تشعر به من هزيمة، وأخيرًا وبعد جهد مضنٍ تعلن صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية فوز عدد من البلدان العربية بالمراكز الأولى في التصفح على مواقعها الإباحية، على رأسهم مصر والسعودية؛ فقد ذكرت الصحيفة العبرية أن مستخدمي “الإنترنت” من الشباب العرب وعلى رأسهم المصريون ممن كان آباؤهم وأجدادهم أطرافًا في الصراع العربي الإسرائيلي لم يعدوا مهتمين بهذه القضية، قدر اهتمامهم بتسجيل أسمائهم في المواقع الإسرائيلية التي تروج للدعارة، وفق ما ذكرت الوفد المصرية نقلاً عن الرأي الأردنية.

وجاء في تقرير بثته على موقعها على شبكة الإنترنت، أن قائمة متصفحي المواقع الإباحية الإسرائيلية التي تقدم خدمتها باللغة العربية يتصدرها المصريون والسعوديون والتوانسة والأردنيون والفلسطينيون.

وأكد نير شعر المدير العام لأحد المواقع الجنسية الإسرائيلية، أن شركته تعتمد في الأساس على تقديم موضوعات جنسية تدور حول مجندات وشرطيات إسرائيليات يمارسن البغاء، نظرًا لأنها سلعة مرغوبة ومفضلة لدى الجماهير العربية.

المزيد >